الطلاب الداعمون للطلاب: وصول الشباب إلى عرسال ، لبنان

في صيف عام  2016, تمكن عدد من الطلاب السوريين في لبنان من الحصول على منح كاملة لدورات التعليم العالي و ذلك ساعد بنشر جو من الطمأنينة. لكن ما زال هناك آلاف من الشبان اللاجئين يبحثون عن فرصتهم القادمة

إنطلاقا من إحساسهم بالمسؤولية تجاه أقرانهم ومجتمعهم, ومشجعين بحصولهم على الفرص من سبارك, تضامنت مجموعة من الطلاب ضمن هدف واحد مشترك: مساعدة ودعم الطلاب في لبنان للعثور على فرص التعليم العالي أيضا.

هكذا تشكلت رابطة الطلاب الجامعيّين في لبنان AUSL. الرابطة هي مبادرة سورية مستقلة وغير حزبية تقوم بإعلام متابعيها بأحدث أخبار المنح الدراسية وتواريخ التسجيل وغيرها من فرص التعليم أو التوظيف الأخرى المتاحة في لبنان والدول المجاورة.  في أقل من 3 سنوات نمت الرابطة بشكل عضوي لتضم أكثر من 5000 شخص.

ما يحصل في عرسال ، لبنان؟

تواصل أعضاء الرابطة مؤخرًا بمنظمة سبارك من أجل شرح الوضع المتردي الذي يواجه اللاجئين في عرسال. عرسال هي منطقة صغيرة نائية في لبنان, تقع في البقاع على الحدود اللبنانية / السورية ، و تستضيف الآن أكثر من 70،000 سوري. اضطر العديد من الأشخاص إلى الانتقال الى البلدة من حمص والقلمون في سوريا نتيجة للنزاع.

في عام 2014 ، شهدت منطقة عرسال اشتباكات بين داعش والحكومة اللبنانية ، مما جعل الظروف المعيشية أكثر صعوبة بالنسبة للشباب الباحثين عن التعليم والتوظيف. لم تعد المدارس العامة قادرة على التعامل مع تدفق الطلاب الجدد ، وارتفع معدل البطالة، وكان السكان واللاجئون على السواء بحاجة إلى حلول مستدامة طويلة الأجل.

سد الفجوة

لقد جعلت الرابطة مهمتها معالجة قلة الفرص المتاحة لكل من الشباب اللبناني والسوري في عرسال.  ” هذه البلدة ما هي إلا عبارة عم مقالع للأحجار التي تعيق عمل الجميع ” ، أوضحت مزنا الزهوري ، عضو مؤسس في الرابطة ، مشيرة إلى أن الفرص القليلة المتاحة للسوريين في عرسال محصورة داخل قطاع الزراعة أو الشركات الصغيرة ، ومكتظة من قبل العمال ذوي الأجور المتدنية

تم تنظيم لقاء بين بلدية عرسال ومحاضرين من معاهد تعليمية محلية ,ممثلي من سبارك وأعضاء من الرابطة. تمت دعوة الطلاب المحتملين للتعرف على برنامج الدورات القصيرة وتم الشرح عن المعايير المطلوبة للتقديم بمساعدة وثيقة من ال AUSL .

فصل جديد

حضر عدد كبير من الشباب الجلسات التي أقامتها الرابطة لمدة يومين وساعدوا 1170 متقدم لإكمال ملفهم. سيبدأ الطلاب الذين استوفوا الشروط المطلوبة دوراتهم القصيرة في أواخر أواخر شهر كانون الثاني 2019.

نتمنى للجميع التوفيق والدعم المستمر للأجيال السابقة ، كما دعمتكم رابطة الطلاب الجامعيّين في لبنان

اترك تعليقاً